يعرض الآن

مغامرة السلاحف


تعد السلاحف البحرية أحد أروع الكائنات وأقدمها على وجه الأرض. فقد جابت البحار منذ ما يزيد على 100 مليون عام، متجاوزة العديد من أحداث الانقراض الجماعي، ولاعبة أدواراً حيوية في الحفاظ على شبكات الغذاء البحري بحالة جيدة. هذه الحيوانات المسالمة، لا تجذبنا فقط بجمالها وهي تنساب عبر المحيط، بل أن رحلتها الشخصية من أجل البقاء ليست أقل روعة وجمالاً. تسافر هذه الزواحف الرائعة قاطعة آلاف الكيلومترات عبر المحيطات المفتوحة لمدة تصل إلى خمسين عاماً، ثم تهاجر من نصف العالم الآخر – بدقة بالغة الغموض – عائدة إلى نفس الشاطئ الذي ولدت فيه – لتضع بيوضاً تشكل أساس الجيل القادم. مسترشدين بالسلاحف، قامت طواقمنا برحلة بحرية قاطعة آلاف الأميال معها، لتسجل لنا عجائب موائلها، مروراً بالعديد من أنواع المخلوقات الغريبة والرائعة، بدءاً بالحيتان الهائلة وحتى أرض العجائب المرجانية في الحاجز المرجاني العظيم – كل ذلك تم تصويره في فيلم مذهل ثلاثي الأبعاد– يجعلك تشعر بأن كلاب البحر المرحة، وأحصنة البحر الصغيرة، وأسماك "المهرج" رائعة الألوان تتقافز من حولك. تذكرنا السلاحف البحرية بمدى ترابطنا جميعاً في هذا العالم المذهل، وتلمس لدى المشاهدين وتر تقديرها.